الرئيسية

تصفح ملخصات الكتب

المدونة

ثقف نفسك بخطة قراءة من ملخصات كتب المعرفة المهمة

ملخص كتاب الشيخ العز بن عبد السلام

سلطان العلماء وبائع الأمراء

علي محمد الصلابي

إن (العز بن عبد السلام) مدرسة شامخة في فَهْم مقاصد الشريعة، وفِقه المصالح والمفاسد، وفَكّْ الاشتباك بين السياسة الشرعية والعقائد؛ فقد ساهم في نهضة الأمة فقهيًا وفكريًا، وجهاديًا وسياسيًا، وأخلاقيًا، واستَحق أن نُسجله بماء الذهب على صفحات الزمن. وقد شَهِد له علماء عصره بالفقه والعلم، وأَذِنوا له بالتصدي للإفتاء والتدريس. وهو مِمن شافَهَ العلماء وزاحمهم، وعَرَف مُجْمَل الأحكام الشرعية، وهو لَم يَقرأ اقتباسًا؛ بل دَرَس العلوم الشرعية دراسة شاملة عامة، ومَرَّ على مسائل العلم واستطاع تخريجها على أصولها، وأصبحت لديه مَلَكة فَهْم النصوص، ومعرفة مقاصد الشريعة وأهدافها العامة، فعِلمه لم يأته من قراءة ليلة، بل مِن سَهَرِ الليالي ومعاناة الأيام وديمومة طَلَب العلم، وتعَلُّمه من المحبرة إلى المقبرة.

1- نَسَبه ونشأته

هو (عبد العزيز بن عبد السلام بن أبي القاسم بن حسن بن محمد بن مهذب السلمي) المغربي أصلًا، الدمشقي مولدًا، ثم المصري دارًا ووفاة، والشافعي مذهبًا، يُكنَى بـ (أبي محمد)، ولُقِّب بعدة ألقاب منها (عز الدين)، وشاع بين الناس (الإمام العز)، ولُقِّب بـ (سلطان العلماء)، وقد لَقَّبه به تلميذه (ابن دقيق العيد). واتُّفِق أنه وُلد في (دمشق)، واختُلف في تحديد سَنة ولادته، والأصح أنها سنة (577ﻫ). وفي هذه المدنية العريقة، وُلد (العز بن عبد السلام) ونشأ في ربوعها، وتَنَسَّم هواءها وترعرع في أجوائها، وقد انشغلتْ أُسرته بطلب الرزق عن طَلَبِ العلم، إلا أن (العز) كان منذ نشأته الأولى عفيفًا شريفًا يَملك نفسًا أبِيَّة؛ إذ لَم يُعرف عنه أنه امتَهن مهنة تَزري بصاحبها، أو تَحطّ من شأنه، وكان شابًا متدينًا متعبدًا رغم فقره وسعيه على رِزقه، ولا أَدلّ على ذلك من مبيته في المسجد الليالي الطوال، يَنتظر الصلاة كي لا تَفوته الجماعة.

تَلقَّى (العز) علوم الحديث والفقه والأصول والتفسير والتصوف واللغة، على أكابر وجهابذة علماء (دمشق)، التي كانت قِبلة طلاب العلم وموطن العلماء الأفذاذ، البارعين في شتى العلوم والفنون، وتَرَدَّد عليهم الشيخ ونَهَل من عِلمهم الصافي الفياض؛ فنَمَت مواهبه، وتميزت شخصيته وتأثَّر بهم، وسار على منهجهم في الورع والزهد والأمر بالمعروف والنهي عن المنكَر.

2- شيوخه وتلامذته

من أهم شيوخ (العز) هو: (فخر الدين بن عساكر) المعروف بـ (ابن عساكر)، شيخ الشافعية بـ (الشام) وفقيه زمانه، ومن شيوخه أيضًا: (ابن الحرستاني)، قاضي (دمشق) الذي جَمَع الحديث، وسمّاه (الذهبي) بـ (مسنَد الشام)، وكان إمامًا فقيهًا عارفًا بالمذهب، ورعًا صالحًا، محمود الأحكام وحَسَن السيرة وكبير القدْر، ووُلِّي القضاء بـ (دمشق)، وكذلك من شيوخه (أبو الحسن) المعروف بـ (سيف الدين الآمدي) أحد أذكياء العالم، الذي حَفِظ كتابًا في مذهب الإمام (أحمد بن حنبل)، ثم قَدِم (بغداد)؛ فقرأ بها القراءات، وتَفقَّه على (أبي الفتح بن المنى) الحنبلي. ومن شيوخ (العز): (عبد اللطيف بن إسماعيل) ابن شيخ الشيوخ (أبي سعد)، وكنيته (أبو الحسن)، ولَقَبُه (ضياء الدين).

وقد قَصَد (العز بن عبد السلام) تلاميذٌ نجباء، اجتَمعوا عليه من شَتَّى أقطار الأرض؛ لينهلوا من عِلمه، ويتعلموا مِن فِقهه، وليشربوا من نبعه الفياض؛ حتى تَخَرَّج على يديه فحول العلماء، وجهابذة الفقهاء، أمثال: شيخ الإسلام (ابن دقيق العيد) و (القرافي). وقد تأثَّر (القرافي) بـ (العز) من خلال الموازنات الفقهية، التي عَقَدها (القرافي) في (الذخيرة) بين المذهبين المالكي والشافعي. ومن تلاميذ (العز بن عبد السلام): الإمام (أحمد بن عبدالرحمن بن محمد الكندي الدشناوي)، الفقيه والأصولي الذي وُلد سنة (615ﻫ) في صعيد (مصر)، وأيضًا (شرف الدين أبو محمد) الدمياطي، وهو الإمام الحافظ (عبد المؤمن بن خلف بن أبي الحسين بن شرف بن الخضر) الدمياطي، وكان إمام أهل الحديث في عصره.

3- مؤلفات (العز بن عبد السلام)

4- القواعد التربوية في الدعوة إلى الله

5- لا يخاف في الله لومة لائم

6- حرب التتار وفتاويه الشجاعة

7- جهاد (العز بن عبد السلام)

8- وفاته وأقوال العلماء فيه

اكمل قراءة الملخص كاملاً علي التطبيق الان

ثقف نفسك بخطة قراءة من ملخصات كتب المعرفة المهمة

هذه الخطة لتثقيف نفسك و بناء معرفتك أُعدت بعناية حسب اهتماماتك في مجالات المعرفة المختلفة و تتطور مع تطور مستواك, بعد ذلك ستخوض اختبارات فيما قرأت لتحديد مستواك الثقافي الحالي و التأكد من تقدم مستواك المعرفي مع الوقت

حمل التطبيق الان، و زد ثقتك في نفسك، و امتلك معرفة حقيقية تكسبك قدرة علي النقاش و الحوار بقراءة اكثر من ٣٥٠ ملخص لاهم الكتب العربية الان