الرئيسية

تصفح ملخصات الكتب

المدونة

ثقف نفسك بخطة قراءة من ملخصات كتب المعرفة المهمة

ملخص كتاب تعريف عام بدين الإسلام

حديث النبي مع جبريل

علي الطنطاوي

يفنّد الكتاب أركان الإسلام والإيمان ويحاول في أكثر من موضع إيضاح منطقية ما جاء به الدين الإسلامي والتكاليف التي أمرت بها هذه الأمة.

1- بين العقل والشهوة

إذا كنتَ مسافرًا ورأيتَ أمامك مفرق طريقين، طريق صعب صاعد في الجبل، وطريق سهل منحدر إلى السّهل، الأول فيه وُعورة، وحجارة منثورة، وأشواك وحُفَر، ولكن أمامه لوحة فيها: إن هذا الطريق هو الطريق الصحيح الذي يوصل إلى الغاية المقصودة، والثاني تظلّلُه الأشجار ذوات الأزهار والثمار، وعلى جانبَيْه المقاهي والملاهي، فيها كل ما يلذ القلب، ويسُرّ العين، ولكن عليه لوحة فيها: إنه طريق خطر، آخره الموت المحقق، فأي الطريقين تسلك؟

لا شك أن النفس تميل إلى السهل دون الصعب، وتحب الانطلاق وتكره القيود، هذه فطرة فطرها الله عليها، ولو تَرَك الإنسان نفسَه وهواها وانقاد لها، سلك الطريق الثاني، ولكن العقل يتدخّل، ويوازن بين اللذة القصيرة يعْقُبُها ألمٌ طويل، والألم العارض المؤقت تكون بعده لذة باقية، فيؤْثِر الأول. هذا هو مثال طريق الجنة، وطريق النار، فقد وضع الله الطريقين أمامنا، ووضع فينا مَلَكة نفرّق بها بينهما، نعرف بها الخير من الشر يستوي في ذلك العالِـم والجاهل، والكبير والصغير، وهذا تأويل قوله تعالى {وهديناه النجدين}.

والإنسان مخلوق متميز، فيه شيء من الملائكة وشيء من الشياطين، وشيء من البهائم والوحوش. فإذا استغرق في العبادة وصَفَا قلبه إلى الله عند المناجاة، غلبت عليه في هذه الحال الصفة الـمَلَكية، فأشْبَهَ الملائكة الذين لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون. فإذا جَحَدَ خالقه، وكفر به، أو أشرك معه في عبادته غيره، غلبت عليه في هذه الحال الصفة الشيطانية.

2- ما الإسلام وكيف يكون الدخول فيه؟

كل جمعية من الجمعيات النافعة والضارة، وكل حزب من الأحزاب الخيّرة والشريرة، لكل ذلك (مبادئ) وأسس فكرية، تحدّد غايته وتوجّه سَيْره، وتكون كالدستور لأعضائه وأتباعه، ومن أراد أن ينتسب إليها نظر أولًا إلى هذه المبادئ، فإن ارتضاها وقَبِل بها؛ طلب الانتساب إلى الجمعية؛ فانتظم في سلك أعضائها، ووجب عليه أن يقوم بالأعمال التي يُلزمه بها دستورها، ويدفع رسم الاشتراك الذي يحدّده نظامها. وكان عليه أن يدُلّ بِسُلوكه على إخلاصه لمبادئها؛ فلا يأتي من الأعمال ما يخالفها. هذا وضْعٌ عام ينطبق على الإسلام. فمن أراد أن يدخل في دين الإسلام عليه (أولًا) أن يقبل أُسُسه العقلية، وأن يصدّق بها تصديقًا جازمًا، حتى تكون له (عقيدة).

والقرآن هو دستور الإسلام. فمن صدّق بأنه من عند الله، وآمن به جُملة وتفصيلًا؛ سُمّيَ (مؤمنًا). والإيمان بهذا المعنى لا يطّلع عليه إلا الله، لأن البشر لا يشقّون قلوب الناس ولا يعلمون ما فيها؛ لذلك وَجَبَ عليه لِيَعُدّه المسلمون واحدًا منهم أن يُعلن هذا الإيمان بالنطق بلسانه بالشهادتين، حينها يتمتع بجميع الحقوق التي يتمتع بها المسلم، وقَبِل بالقيام بجميع الأعمال التي يكلّفه بها الإسلام.

3- تعريفات

4- قواعد العقائد

5- الإيمان بالله

6- توحيد الألوهية

7- آيات الصفات

8- ثمرات الإيمان

9- اليوم الآخر

10- الإيمان بالقدَر

11- الإيمان بالغيب

12- الملائكة والجن

13- الإيمان بالرسل والكُتُب

اكمل قراءة الملخص كاملاً علي التطبيق الان

ثقف نفسك بخطة قراءة من ملخصات كتب المعرفة المهمة

هذه الخطة لتثقيف نفسك و بناء معرفتك أُعدت بعناية حسب اهتماماتك في مجالات المعرفة المختلفة و تتطور مع تطور مستواك, بعد ذلك ستخوض اختبارات فيما قرأت لتحديد مستواك الثقافي الحالي و التأكد من تقدم مستواك المعرفي مع الوقت

حمل التطبيق الان، و زد ثقتك في نفسك، و امتلك معرفة حقيقية تكسبك قدرة علي النقاش و الحوار بقراءة اكثر من ٣٥٠ ملخص لاهم الكتب العربية الان