الرئيسية

تصفح ملخصات الكتب

المدونة

ثقف نفسك بخطة قراءة من ملخصات كتب المعرفة المهمة

ملخص كتاب فلسفة التاريخ

الفكر الاستراتيجي في فهم التاريخ

د.جاسم سلطان

يطوف بنا الكتاب بين أعمال مجموعة من المفكرين، وتفسيراتهم المختلفة للتاريخ؛ بما يُعرَف بفلسفة التاريخ؛ فمن (بن خلدون) وتصوراته حول دور العصبية في قيام الدول وسقوطها، إلى (توينبي) الذي يرى أن التحديات هي الدافع الرئيسي وراء الحراك الحضاري، ثم (هيجل) وتفسيره المثالي للتاريخ، و(ماركس) وتفسيره المادي للتاريخ، ليختم المؤلف كتابه بنظرية (عماد الدين خليل) التكاملية التفسيرية للتاريخ، وهي نظرية شاملة تستند على القرآن الكريم في التعرف على قواعد النهضة والسقوط.

1- ما هي أهمية دراسة التاريخ؟ وما هي أنواع مداخل التاريخ وكيف يمكن توظيفها في التضليل؟

إن دراسة التاريخ تعني دراسة التطور البشري في جميع جوانبه السياسية والاجتماعية والاقتصادية والفكرية والروحية، ولا يقف الأمر عند تسجيل الأحداث التاريخية، وإنما لا بد من تفسيرها، ومعرفة كيف حدثت، ولماذا. وقد يتساءل البعض عن أهمية دراسة التاريخ، ونحن لدينا كتاب الله وسنة رسوله، وفيهما ما يغني عن دراسة التاريخ. ولكي نجيب عن هذا السؤال، ينبغي أن ندرك أن العلم الموجود في القرآن والسنة هو العلم المتعلق بالعبادات والأوامر والنواهي، لكن هناك ما هو أكثر في الحياة؛ لذلك يأمرنا القرآن بالسير في الأرض، والنظر في أحوال الأمم؛ لاكتشاف حقائق الحياة وقوانينها؛ فالحياة لم تُخلَق عبثًا، وإنما تخضع لسنن وقواعد ثابتة، ومعرفة تلك القواعد يجعل الإنسان صلبًا في التعامل مع أوضاعه، وما يلم به من محن؛ فالتاريخ هو بيت الخبرة الإنسانية.

وهناك نوعان من مداخل التاريخ (مدخل التاريخ الصغير ومدخل التاريخ الكبير). ويشمل مدخل التاريخ الصغير أخبار البلاط والقصور، وما يدور فيها، مع التركيز على عوامل الإثارة والجنس والنساء والترف والصراعات الكيدية والدموية التي تتم في القصور، ويتم إظهار ذلك على اعتبار أنه تاريخ أمة من الأمم، في حين أنه يشكل حياة شريحة صغيرة من قمة الهرم غالبًا ما تكون مثار سخط واشمئزاز باقي أفراد الشعب. أما مدخل التاريخ الكبير فيعرض إنجازات الأمة في المجالات العسكرية والاقتصادية والإنسانية والعلمية والفكرية والقانونية، ودورها في خدمة البشرية، وهو ما يشكل عطاء الغالبية العظمى من المجتمع؛ مما يُظهِر هوية الأمة، وقدراتها، وعبقريتها الخاصة. وتُعَد مداخل التاريخ أدوات خطيرة؛ حيث يمكن استخدام مدخل التاريخ الصغير كأداة للتحطيم النفسي؛ لأنه يغذي عند أفراد الأمة شعورًا بالتهميش والضعف والعجز الخلقي، بينما يقوم مدخل التاريخ الكبير بعملية بعث نفسي للأمة؛ لذلك يقدم الغرب تاريخ (أوروبا) للأمم الشرقية من خلال التاريخ الكبير، بينما يتم الإصرار على تقديم تاريخ العالم الإسلامي من زاوية التاريخ الصغير الانتقائي. وهكذا فمداخل التاريخ قد تؤدي دورًا وظيفيًا في عملية الصراع والتدافع بين المجتمعات المختلفة.

2- ما هو علم فلسفة التاريخ؟ وما أهميته وتاريخ نشأته؟

إن فلسفة التاريخ هو ذلك العلم الذي يحاول اكتشاف القوانين الموجهة لحركة المجتمعات والدول والحضارات، وأسباب صعودها، وهبوطها؛ بغرض توظيف هذه القوانين لمعالجة الظواهر القائمة والمستقبلية. ويمكن إسقاط علم فلسفة التاريخ - أيضًا - على التجمعات والمنظمات والأحزاب. ولقد كان المسلمون أول من وضع نواة هذا العلم اتباعًا لقوله تعالى: (فسيروا في الأرض؛ فانظروا كيف كان عاقبة المكذبين). ويعتبر العلامة (عبد الرحمن بن خلدون) أول من استخدم تعبير فلسفة التاريخ؛ حيث قصد به التعليل للأحداث التاريخية، والبعد عن السرد وتسجيل الأحداث دون إيجاد ترابط بينها، وذلك في القرن الرابع عشر الميلادي، بينما يعتبر الفيلسوف الفرنسي (فولتير) أول من صاغ مصطلح فلسفة التاريخ من بين الفلاسفة الأوروبيين وذلك في القرن الثامن عشر الميلادي. ورغم أن هذا العلم مجهول عند الكثيرين، إلا أنه علم أساسي لصناع النهضة ومتخذي القرار؛ حيث يضع بين يدي القائد مناظير متعددة لفهم الحراك النهضوي في المجتمعات، ويساعده على اكتشاف القوانين العامة التي تقود حركة التاريخ، ويعزز من التفكير التأملي والتفكير المنهجي في حل المشكلات، كما يمكن استغلاله في عملية البعث والإحياء النفسي للأمة.

3- كيف فسر (ابن خلدون) حركة التاريخ؟

4- كيف قام (أرنولد توينبي) بتفسير حركة التاريخ؟

5- كيف تأثر الغرب بنظريات (توينبي)؟

6- كيف قام (هيجل) بتفسير حركة التاريخ؟

7- كيف قام (ماركس) بتفسير حركة التاريخ؟

8- كيف قام (مالك بن نبي) بتفسير حركة التاريخ؟

9- ما هو تفسير (عماد الدين خليل) لحركة التاريخ؟

اكمل قراءة الملخص كاملاً علي التطبيق الان

ثقف نفسك بخطة قراءة من ملخصات كتب المعرفة المهمة

هذه الخطة لتثقيف نفسك و بناء معرفتك أُعدت بعناية حسب اهتماماتك في مجالات المعرفة المختلفة و تتطور مع تطور مستواك, بعد ذلك ستخوض اختبارات فيما قرأت لتحديد مستواك الثقافي الحالي و التأكد من تقدم مستواك المعرفي مع الوقت

حمل التطبيق الان، و زد ثقتك في نفسك، و امتلك معرفة حقيقية تكسبك قدرة علي النقاش و الحوار بقراءة اكثر من ٣٥٠ ملخص لاهم الكتب العربية الان