الرئيسية

تصفح ملخصات الكتب

المدونة

ثقف نفسك بخطة قراءة من ملخصات كتب المعرفة المهمة

ملخص كتاب هل من مسألة قبطية في مصر

الفتنة الطائفية بمصر

عزمي بشارة

تسائل هذه الدراسة عن واقع المصريين الأقباط. لماذا تصاعد الشعور بالمظلومية لدى قطاع كبير من الأقباط؟ وهل كان للثورة المصرية دور في مواجهة هذه المظلومية من أجل إعادة العلاقات بين أقباط مصر ومسلميها؟وهل هناك محاولة للتمييز فعليًا ضد الأقباط في مصر؟ وما هي أوضاع الأقباط في مصر في الفترة ما بين عهد محمد علي وحتى الآن؟

1- هل من مسألة قبطية في مصر؟

بالفعل هنالك مشكلة حقيقية تواجه الأقباط في مصر، وليست نتيجة تدخل أجنبي أو مؤامرةٍ خارجية. ويجب على أي نظام ديمقراطي في مصر محاولة حل هذه المشكلة، ليس فقط بمحاولة إظهار الأخوة بين المسلمين والأقباط، ولكن أيضًا بالعمل على القضايا والمشكلات التي تواجه الأقباط في مصر.

2- حادثة قرية (صول) وموقف الإخوان ونشطاء الثورة: هل غيّرت الثورة من حالة الأقباط؟

تقع قرية (صول ) في مركز (أطفيح ) في محافظة حلوان. بدأ الأمر بعلاقة بين شابٍ مسيحي وفتاةٍ مسلمة، أثارت هذه العلاقة الغضب داخل القرية مما اضطر الشاب المسيحي وأسرته إلى مغادرة القرية، لكن الأحداث تصاعدت عند حضور ابن عم والد الفتاة الذي أصر على قتل الفتاة ووالدها بحجة الحفاظ على شرف العائلة؛ فحدث اشتباك مسلح بين الرجلين انتهى بمقتلهما وبعد دفنهما توجهت عائلتهما إلى كنيسة (الشهيدين) لتكسيرها وحرقها.

هنا نجد أن خلافًا فرديًا قد تحول إلى خلاف بين طائفتين تمثل كل منهما هوية محددة تدافع عن نفسها؛ باعتبارها من تعرضت للظلم. وفي القضايا التي تخص المرأة يأخذ الأمر بعدًا ذكوريًا؛ فيتحول الأمر الفردي إلى أمرًا يمس شرف الجماعة.

ما هو موقف ناشطي الثورة من حادثة قرية (صول)؟

تبنى ناشطو الثورة خطابًا جعل الحادثة متمحورة حول محاولات إحداث فتنة طائفية، وتجاوز الأمر ذلك إلى اتهام الفلول وأتباع النظام السابق بإشعال هذه الفتنة؛ باعتبار الفتنة الطائفية وسيلة للقضاء على ثورة 25 يناير. ولهذا أصدر ائتلاف (شباب الثورة) بيانًا انتقد فيه موقف الجيش لعدم اتخاذه إجراء حاسم، واتهم ضباط أمن الدولة وفلول النظام بمحاولة إحداث فتنة طائفية. وكان موقف (الإخوان) هو نفسه موقف ائتلاف (شباب الثورة). واتهمت أيضًا التقارير الصحفية والإعلامية بعض قيادات أمن الدولة باعتبارهم من يقفون وراء إشعال الفتنة الطائفية وإثارة الفوضى. وتبنى موقع (أقباط متحدون) نفس المواقف السابقة.

المُلفت للنظر هو أن هذه الأحداث والتي كانت في السابق تؤدي إلى اختلافاتٍ في الرأي جعلت من الجميع يتفقون بعد الثورة، باعتبار أن ضباط أمن الدولة وقيادات الحزب الوطني الذين تآمروا على المجتمع فيما مضى مازالوا يواصلون تآمرهم ويحاولون إجهاض الثورة.

3- النتائج التي ترتبت على حادثة قرية (صول): هل سيفشل الحل مجددًا؟

4- كيف يُعامل الأقباط في مصر؟ وإلى أي كنيسة ينتمي أقباط مصر؟ لماذا يسمى المسيحيون أقباطًا؟

5- ما هو وضع الأقباط في العهود السابقة؟

6- أوضاع الأقباط بعد ثورة (يوليو 1952م )

7- ما هو سبب التباين في موقف النخبة الاقتصادية القبطية؟

8- كيف استخدم (جمال عبد الناصر ) الدين؟

9- كيف تأثرت مشاركة الأقباط السياسية بعد إلغاء الأحزاب؟ وكيف حاول (عبد الناصر ) معالجة الأمر؟

10- ماذا عن الخطأ الذي صاحب مبدأ (التعيين)؟

11- أوضاع الأقباط في عهد (السادات)

12- أوضاع الأقباط في عهد (مبارك )

13- ما هو نصيب الأقباط من المشاركة السياسية في عهد مبارك؟

14- الأوضاع الاقتصادية للأقباط: هل جميعهم أغنياء؟

15- ما يأخذه الأقباط على الحكومة: التمييز في التعليم، بناء الكنائس

16- أزمة بناء الكنائس

17- الأقباط والمواطنة: هل هم مواطنون من الدرجة الثانية؟

18- لماذا تعتبر الدولة المسئول الأول عن حادث (كنيسة القديسين )؟

19- ما هي إمكانية تحقيق المواطنة؟ والعقبات في طريقها؟

20- مسائل الأحوال الشخصية

21- ما هي القواعد المفروضة على الزواج بين المسلمين والمسيحيين؟

22- تفجير كنيسة (القديسين) بالأسكندرية

23- بمن الصقت مسئولية الحادث؟ ومن هو المسؤول الفعلي؟

24- ما موقف السلفيين من تفجير الكنيسة؟

25- القنوات التلفزيونية الإسلامية والفتاوى

26- ما هي فتاوى السلفيين بخصوص الأقباط؟

اكمل قراءة الملخص كاملاً علي التطبيق الان

ثقف نفسك بخطة قراءة من ملخصات كتب المعرفة المهمة

هذه الخطة لتثقيف نفسك و بناء معرفتك أُعدت بعناية حسب اهتماماتك في مجالات المعرفة المختلفة و تتطور مع تطور مستواك, بعد ذلك ستخوض اختبارات فيما قرأت لتحديد مستواك الثقافي الحالي و التأكد من تقدم مستواك المعرفي مع الوقت

حمل التطبيق الان، و زد ثقتك في نفسك، و امتلك معرفة حقيقية تكسبك قدرة علي النقاش و الحوار بقراءة اكثر من ٣٥٠ ملخص لاهم الكتب العربية الان